النموذج التنموي الكبير بين التنافس والتطوير دراسة تحليلية لحالة التنمية المكانية في العراق

آخر تحديث : الثلاثاء 18 يونيو 2019 - 12:19 صباحًا
النموذج التنموي الكبير بين التنافس والتطوير دراسة تحليلية لحالة التنمية المكانية في العراق

النموذج التنموي الكبير بين التنافس والتطوير دراسة تحليلية لحالة التنمية المكانية في العراق إن إمكانية فهم النموذج التنافسي ( Competitive model) والنموذج التكويني (Generative model) للتنمية قد يبدو ممكناً لكن قد يصعب على الباحثين الفصل بينهما في تقييس الواقع التنموي لأي حيز مدروس. أن هذا الاستنتاج الأولي ناشئ بالأساس من وجود مشكلة ترتبط أساساً بمسارات التنمية والتباين بين أقاليم البلد الواحد.ويمكن تشبيه النموذج التنافسي بأنه ماكنة للنمو السريع فيما وصف النموذج التكويني بأنه ماكنة للنمو البطئ، وهنا تبرز المشكلة التي تتطلب الفحص والتشخيص لتتخذ القرار ثم كيف يتم توظيف هذه النتائج وإعادة برمجة الخطط وفق الحاجة والمشكلة.

2019-06-18
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع الاستدامة - المعهد التقني / الموصل الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

susTecIns14